القائمة الرئيسية

الصفحات

واشنطن تعرب عن قلقها من أحداث القدس.. ونتنياهو: سنبني عاصمتنا

واشنطن تعرب عن قلقها من أحداث القدس.. ونتنياهو: سنبني عاصمتنا




عبر مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان عن قلق عميق إزاء الاشتباكات التي وقعت في القدس الأيام الأخيرة، وذلك في اتصال هاتفي أجراه مع نظيره الإسرائيلي أمس الأحد، وفق رويترز.

وذكر البيت الأبيض، في قراءة لنص المحادثة بين سوليفان ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات، أن "السيد سوليفان أكد مجددًا قلق الولايات المتحدة العميق بشأن الطرد المحتمل لأسر فلسطينية من منازلها في حي الشيخ جراح".

وقال البيت الأبيض: "اتفق الاثنان على أن الهجمات الصاروخية والبالونات الحارقة (التي تطلق) من غزة على إسرائيل غير مقبولة وينبغي التنديد بها".

وأعرب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن رفضه الضغط الدولي الرامي إلى وقف الاستيطان في القدس المحتلة. وقال في اجتماع عقدته حكومته الأحد: "نرفض وبشدة جميع الضغوط المطالبة بعدم البناء في القدس، وقد تزايدت الضغوط مؤخرًا، لكنني أقول أيضًا لأقرب أصدقائنا إن القدس هي عاصمتنا.. سنبني في عاصمتنا وننهض بها؛ لذا أيضا لدينا الحق في البناء في القدس، هذا ما فعلناه، وهذا ما سنواصل فعله".

وسُجلت منذ مساء السبت أكثر من مئة إصابة خلال الاحتجاجات التي تشهدها القدس الشرقية المحتلة بين فلسطينيين وشرطة الاحتلال الإسرائيلي، لترتفع إلى نحو 300 منذ الجمعة وفق جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني. في حين أعلنت الشرطة عن ارتفاع أعداد الإصابات في صفوفها إلى نحو 20 إصابة.​

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات